البدايه

بسم الله الرحمن الرحيم ( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين ) صدق الله العظيم

الحمد لله و الشكر لله عما وُفِقتُ فيه و أدعو الله بأن يجعلني من الذين يُسهِمُون في رفعة شأن وطنهم.
إن تقدم الأمم في عالمنا المعاصر مرجعه الأساسي هو العمل الجاد و المخلص و طموح و رغبة أبنائها في إعلاء شأنها. و من هنا كانت البداية ، بداية طُمُوح يولد بداخلنا في أن نعيد وضع مصر على خريطة العالم مرة أخرى كرائد من رواد الحضارة الإنسانية و أن نزيل الغبار عن معدن الإنسان المصري الأصيل الذي نشأ و ترعرع على ضفاف النيل الخالد مؤسساً لحضارة استمرت لتحمل في يدها مشاعل النور للبشرية جمعاء و قام ببناء الآثار الخالدة التي تشهد بعظمته و قدرته على صنع المعجزات. وإنه لمن دواعي سروري أن أدعوكم لمشاركتي في رحلتي لنرى ما قد تم فيها و أن نسعى للاستمرار لنرى ما يمكننا تحقيقه وما قد نراه في المستقبل إن شاء الله.

أحمد عبد السلام قورة